الثلاثاء، 31 يناير 2012

خطط للترويج بدون تكلفة


خطط للترويج بدون تكلفة

قد تنفق كل أو معظم ما لديك من رأس المال في بداية المشروع ... ثم تكتشف أنك لا تزال في حاجة إلى الترويج لنشاطك فلا تبتئس فهناك طرق للقيام بذلك مجانا أو عن طريق الانترنيت بدون أي تكاليف
بقلم مجلة رواد الاعمال   
Share0
   
فأنت لا تحتاج إلى طرق الاعلان التقليدية التي تقوم على التواصل الكلامي أو استخدام الملصقات الدعائية المعتادة، بل يمكنك الانضمام إلى قوائم التسجيل في مواقع الانترنت أو نشر بعض المقالات التي تخص نشاطك، وعبر هذه الطرق يمكنك التواصل مع قطاع عريض من العملاء وبناء سمعة طيبة لديهم، ومن خلالها أيضا تستطيع اجتذاب عملاء جدد، وفيما يلي شرح لطريقة استخدام أدوات العلاقات العامة المؤثرة و التي أشرنا إليها في هذه المقدمة:
الكتابة في النشرات المتخصصة:
تعد النشرات إحدى الأدوات المؤثرة التي يمكن الاستفادة منها في تنمية الأعمال، إضافة إلى أنها توفر منتديات يمكنك من خلالها عرض خدماتك والتحدث من خلالها عن أنشطتك، فمن خلالها يمكنك أن توفر الكثير من التكلفة خاصة إذا كانت هذه النشرات رقمية غير مطبوعة. إن معظم مالكي خدمات السفر يستخدمون النشرات المتخصصة للإعلان عن خدماتهم والتواصل مع عملائك الحاليين واعلامهم بالعروض الجديدة والمتميزة المتاحة إضافة إلى وصولهم لعملاء جدد، وكل ما تحتاجه هو برنامج للنشر عبر الحاسب الآلي وهذا متوافر في الكثير من البرمجيات مثل "مايكروسوفت أوفيس" (الذي يتضمن عدداً من النماذج الجاهزة للنشرات والتي يمكنك الاستعانة بها واستخدامها) وهذه البرمجيات مزودة بإمكانيات تنسيق ملونة يمكنك أن تمزجها ببعض الخيال.
إن هناك نوعان من النشرات يشيع استخدامهما في مجال خدمات السفر، فهناك النشرات الإعلامية والتي غالباً ما تتضمن معلومات حول برامج السفر والأماكن الجديدة، ونصائح السفر، والاستشارات، وتجمع بين أصحاب الأعمال والعاملين هذا بالإضافة إلى الكثير من المعلومات التي تهم المسافر..
كما أن هذه النشرات قد تتضمن عروضاً ومعلومات حول المواقع والأماكن المتميزة (مثل ما الذي قد تراه كل أربعاء في مدينة كوالا لامبور) وبعض العروض الطريفة مثل ( أفضل 10 أشياء يمكنك القيام بها في جزيرة فيدجي) إضافة إلى بعض الأسئلة السهلة (مثل اسم آلهة البراكين!!)، علاوة على استخدام هذه المعلومات في فتح مجالات جديدة للأعمال فإنه يمكنك في الوقت نفسه الاستعانة بها للتواصل مع العملاء الحاليين بصورة منتظمة، خاصة في فترات المواسم والعطلات.
أ ما "الصفحات الساخنة" فهي طراز آخر من النشرات المفضلة في مجال السفر، وهي ما يمكن تشبيهه بالملحق في الصحف المطبوعة، وغالباً ما يتم استخدامها لنشر أحدث الأخبار حول عروض السفر وأسعار تذاكر الطيران وعروض العمل من المنزل في مجال السياحة ( بما في ذلك عروض حقائب السفر المجانية) وغير ذلك من المعلومات الهامة حول المواقيت والمواعيد. وبالرغم من أنه قد يمكنك أن تصدر " صفحات ساخنة" مطبوعة تقوم بتوزيعها أو إرسالها بالبريد أو الفاكس، فإن إرسال "الصفحات الساخنة" بواسطة البريد الالكتروني يكون أفضل بكثير.
المقالات المختارة:
حتى إذا كنت جديداً في صناعة السفر، فإن الحقيقة الجوهرية هي أنك تمتلك خدمات السفر خاصة بك، ولا يهم مدى حداثتك في الإنضمام إلى هذا المجال، فبصورة تلقائية تتكون صورتك كواحد من العاملين في مجال السفر أمام من لا يعملون فيه، لذا فمن الأفضل أن تستخدم مقالات مختارة تركز فيها على التعريف بنفسك من خلالها
وإذا لم يسبق لك النشر والتعريف عن نفسك بأي طريقة أخرى ولو بخطاب أو رسالة لصحيفة محلية، فليس من المستحيل أن تبدأ في النشر عن نفسك من خلال محرري الصحف المحلية المشرفين على قسم السياحة والسفر خاصة وأن هذه الأقسام تحتاج دوماً لمزيد من الأخبار، وتمتاز هذه الأخبار بأنها دعائية بطبيعتها وتتناول موضوعات ساخنة وهامة يتحدث عنها الجميع.
ليس عليك أن تقلق بشأن قدراتك اللغوية ومعرفتك بكل قواعد النحو أو علامات الترقيم حيث يقوم المحرر بمراجعة ما تكتبه أو تقوله ويتم نشره عبر القسم المناسب في الصحيفة ، ولا تقوم بكتابة ذلك بنفسك إن لم تكن لديك المهارات اللغوية الأساسية، فالأخبار المليئة بالأخطاء النحوية واللغوية غالباً لن تجد من يهتم بأمر نشرها.

كما هو الحال في النشرات الإخبارية والمقالات المعلوماتية فإن العروض الطريفة والأحاجي تعتبر من الأشياء التي يقبل عليها الكثيرون سواء في الصحف أو المجلات، ويمكنك أن تعنون مقالاتك بعناوين جذابة مثيرة مثل " بداية سعيدة لحياة مديدة" ( عندما تتحدث عن عروض رحلات المتزوجين حديثا) أو (حلق معنا إلى جزر كانيون) "عند الحديث عن رحلات الجنوب الغربي"، كذلك فإن استخدام تعبيرات سلبية مستفزة قد يأتي أحيانا بالنتائج الإيجابية مثل " أخطر 10 مدن في العالم".
الأحاديث العامة:
يمكن للأحاديث والخطابات العامة أن تهبك شهرة سريعة كخبير في مجال أعمالك وعندما تترك عدداً من بطاقات الأعمال الخاصة بك في المدخل على طاولة التسجيل أو لوحة العرض فلا يمكنك أن تخمن من الذي قد يحصل على تلك البطاقات ولا قدر ما ينتظرك من فرص للأعمال أو من سيقوم بطلب خدماتك؟ لذا فمن الأقضل أن تبحث عن المنظمات التي تتفق اهتمامات أعضائها مع مجالات عملك وتقوم بعرض خدماتك عليهم ومقابلتهم.
إن المقالات المختارة قد لا تحقق لك المردود الكافي الذي ترغب فيه ولكن عندما تبدأ الاتصالات الهاتفية تنهال عليك ستكتشف أن الظهور في الأوساط العامة له قيمته ويستحق الوقت الذي صرفته فيه.
هناك بعض المنظمات التي تبحث دوماً عن متحدثين في لقاءاتها مثل غرف التجارة ونوادي الروتاري والنوادي الاجتماعية والرياضية، لذا فعليك أن تبحث عن فرصة للظهور وسط هذه المجموعات، وفي هذه اللقاءات يمكنك الحديث عن تجربتك في بدء عملك. وهناك أيضاً المكتبات العامة التي تعتبر أماكن متميزة يمكنك أن تتحدث فيها عن أماكن السفر والمزارات وكذلك النوادي، إضافة إلى غير ذلك من المنظمات الأخرى التي يمثل أعضاؤها مرآة لأعمالك وسوقاً لأنشطتك، وكل ما عليك هو أن توجه حديثك إلى الحضور وتنتبه إلى اهتماماتهم، فعلى سبيل المثال إذا كان معظم غرفة التجارة المحلية ممن تزيد أعمارهم على 60 عاماً فلا تجعل حديثك يدور مثلا حول مواضيع شبابية.
المصدر: دليل المبتدئ في خدمات السفر و المتاح ضمن كتب المشروعات الصغيرة